السياسة

السيد عبد الله واد وابنه السيد كريم واد ينويان العودة إلى السنغال قريبا.

بعد غياب طويل دام لأكثر من سنة فالرئيس السنغالي السابق السيد “عبدالله واد” يقرر العودة إلى البلاد قبل الانتخابات الرئاسية القادمة في شهر فبراير المقبل، وتذكر صحيفة Les écho أن السيد عبد الله واد لن ينزل هذه المرة في منزل السيد “مدكي انيانغ” لأسباب سياسية أدت إلى توتر العلاقات بينهما.
وعلى هذا فإن السيد عبد الله واد سوف ينزل في منزل آخر لا يبتعد كثيرا عن منزل الرئيس السنغالي الأسبق السيد” ليوبول سدا سنغور”.
وبالنسبة للترتيبات المنزلية فإن زوجة السيد” عبدالله واد” السيدة” فيفيان واد” سوف تصل قبله بفترة زمنية لترتيب المنزل وتحديث المزخرفات والتجميليات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق