الثقافةالدين و الترييةالسياسةالصفحة الرئيسية

سرين كوسو منتقى امباكي النجل الأكبر للخليفة العام: مسؤولية الصحفي هائلة , وكل إعلامي محاسب على ما يكتبه كما يحاسب على ما يتكلم به.

سرين كوسو منتقى امباكي النجل الأكبر للخليفة العام: مسؤولية الصحفي هائلة , وكل إعلامي محاسب على ما يكتبه كما يحاسب على ما يتكلم به.

طالب سرين كوسو منتقى امباكي الصحفيين وحثهم على تحمل المسؤولية عن عملهم, جاء ذلك في ملتقى التدريب وبناء القدرات التي نظمتها الصحافة الإقليمية في محافظة ديوربل تحت قيادة عبد الله بامبا سال ، وحث الصحفيين على الالتزام بالمصداقية وعدم استعمال وسائل الإعلام الخاصة بهم كأداة حرب ,رافضا نشر أخبار لا أساس لها من الصحة خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة .
وكان قد حضر الملتقى كل من السادة إبراهيما باخوم ، مام ليس كامارا ومام نغور نغوم ، وحذر سرين كوسو امباكي من نشر إشاعات وأخبار كاذبة تؤذي الإنسان , قائلا أنه “يجب على الصحفي تأدية رسالته بحرية واستقلال بهدف تهيئة المناخ الحر لنمو المجتمع وارتقائه بالمعرفة المستنيرة والاسهام في الاهتداء الي الحلول الأفضل في كل ما يتعلق بمصالح الوطن والمواطنين.”

وبعد أن أشاد سيرين كوسو منتقى امبكى ، بالعمل الذي قامت به الصحافة المحلية في مدينة طوبى المحروسة في نشر المعلومات الصحيحة وتعزيز الديمقراطية ونشرالسلام.
تطرأ إلى المقارنة بين الصحافة في الماضي والحاضر , وقال قديماً كانت الصحافة مرهقة ومكلفة، أما الآن فقد أصبحت الصحافة أكثر سهولة ويسر للجميع، فالآن أصبحت لا تقتصر على من يعمل فيهافقط، بل يقوم بها كل من يستطيع نقل الخبر، فمع التطور التكنولوجي الملحوظ والمستمر وبعد ظهور الصحافة الرقمية والتي حلت الآن محل الصحافة الورقية التي باتت تستخدم استخدامات أخرى دون القراءة فيها واستعيض عنها بالصحافة الرقمية والتي لا تخلو منها أجهزتنا اللوحية وهواتفنا وحواسبنا الشخصية، بل وقد أصبح تداول الأخبار أسهل وبشكل مجاني ومن عدة مصادر للتحقق من الخبر، فقد صار كل مواطن يعمل بالصحافة بشكل غير مباشر وبمجرد امتلاكه لهاتفه الذكي ولديه انترنت فهو يمتلك أداة حديثة لنقل الخبر بشكل مباشر مادام كان في قلب الحدث أو قريباً منه.
هذا وقد حضر الافتتاح مسؤوليون كبار رفيعي المستوى منهم عبد الأحد كاه رئيس بلدية امباكي, والشيخ عبد الأحد بالي امباكي رئيس لجنة الثقافة والاتصال بمغال ومدير شركة سوجيب السيد غالو باه , وسرين مور انجاي والسيدة مام سي امباكي , وسرين مود بارا دولي امباكي , وسرين علي سيلا , وسرين حسن امباكي وسرين مصطفى جوف لامباي زعيم حركة ” الندامة ”… وقد أقيمة الجلسة بحضور شخصيات من السلطة الحاكمة وزعماء من المعارضة وزعماء من رجال الدين وكذلك مسؤلين من الاعلام والصحافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى