إلى الرئيسيةالسياسةالملفات

السنغال ومصر توقعان إتفاقيات دبلوماسية وأخرى إقتصادية خلال المؤتمر الصحفي .

السنغال ومصر توقعان إتفاقيات دبلوماسية وأخرى إقتصادية خلال المؤتمر الصحفي .

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلال مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة، مع نظيره السنغالي ماكي سال ، أنه تم الاتفاق مع الرئيس السنغالي على تعزيز سبل الاستقرار والأمن بالقارة السمراء.

ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، الشكر لرئيس الجمهورية ماكى سال على حفاوة الاستقبال.

وعلى صعيد القضايا الإقليمية، قال الرئيس السيسي: اتفقنا على استعادة السلام والأمن فى المنطقة فى ضوء رئاسة مصر للاتحاد الإفريقى.
من جهته قال الرئيس الجمهورية السيد ماكي سال، إن مصر تحتل مكانة عظيمة بين دول أفريقيا، ولها تاريخ كبير، لافتًا إلى أن علاقات البلدين جيدة ووطيدة، وأن السنغال ستساند مصر وتتعاون معها لتحقيق مصالح القارة في المحافل الدولية.

وأوضح الرئيس السنغالي، خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الجمعة، أنه تناول مع السيسي موضوعات متعلقة بعلاقتنا وبعض المسائل ذات الاهتمام المشترك، لافتا إلى أن العلاقات السياسية بين البلدين ممتازة سواء على المستوى الثنائي أو المتعدد.

وأضاف الرئيس السنغالي، أننا نعمل في تعاون لصيق داخل منظمة المجتمع الإسلامي، وكذلك في إطار الأمم المتحدة، مشيرا إلى أنه تم توقيع اتفاقيات عدة تؤكد على التعاون بين البلدين: منهم ،مذكرة تفاهم وتشاور دبلوماسي المنتظم بين وزارتي خارجية البلدين.

وأضاف سال ، أن المذكرة الثانية تدعم التعاون بين البلدين فيما يتعلق بالخدمات العامة والتدريب ونحن بصدد تعزيز التعاون بين قطاعي الأعمال الخاص بين مصر والسنغال، متابعا أننا نسعى سويًّا لتعزيز القطاع الخاص بالإسكان والتعليم العالى والتدريب المهني، كما أننا تناولنا أيضًا مسألة البنية التحتية.

وأشار الرئيس السنغالي، إلى وجود العديد من الطلاب السنغاليين في مصر، ونود بتعزيز مواقعهم فى التدريب بالجامعات المرموقة لدعم الحكومة السنغالية في المستقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق