الدين و الترييةالرياضةالسياسةالصفحة الرئيسية

سونكو: “الحوار الوطني يشبه مسرحية وماكي يسعى إلى حذف المعارضة في القائمة السياسية السنغالية ” .

سونكو: “الحوار الوطني يشبه مسرحية وماكي يسعى إلى حذف المعارضة في القائمة السياسية السنغالية ” .

عقد زعيم “باستيف” السيد عثمان سونكو مؤتمرا صحفيا صباح اليوم في العاصمة السنغالية دكار ليكون ظهوره الثاني بعد الانتخابات الرئاسية الماضية .

وخلال لقائه مع الصحافة المحلية ، ركز السيد سونكو على الحوار الوطني الذي دعا به الرئيس ماكي صال في أعقاب إعادة انتخابه لولاية ثانية كرئيس للبلاد ، والذي انطلق أعماله أمس الثلاثاء في القصر الرئاسي .
وحسب تصريحاته ، فإن هذا الحوار يشبه مسرحية ولاينتج منه شيء ملموس يهم البلاد .
وشدد كلامه قائلا : *ماكي صال يتلاعب بعقول الناس ،وقد أطلق حوارا في أعقاب الاستفتاء لعام 2016 ، وهل هناك نتائج ملموسة تشعر الدولة بها، -لا أظن – والذي يضحكني في كلامه أمس هو قوله “أدعو الجميع إلى حوار وطني موسع لترسيخ جذور السلام في البلاد” ، وهل السنغال يعرف الحرب أو المواجهات الساخنة مع جارياتها ، فعليه أن يحترم الشعب السنغالي تجاه هذه التصريحات الافائدة .

ووصف السيد سونكو موقف المشاركين من المعارضة في الحوار الوطني ب “زرع العداوة” مذكرا بها ماقاله الرئيس ماكي صال في أعقاب تنصيبه لعام 2012 “أنه سينهي المعارضة بتاتا في الساحة السياسية” ، وأضاف في نفس السياق أن السياسيين الذين حضروا في الاجتماع تلبية لدعوته ليسوا وطنيين حقيقيين فكأنهم أعطوا لماكي يدا بيدٍ وليس لهم بعد اليوم موقف صادق في المعارضة .

وفي مايتعلق بتعيين السيد فامرا إبراهيم ساجا كرئيس للحوار الوطني لكونه شخصية مستقلة ومحايدة ويعمل دائما للوساطة، يعتقد سونكو أنه تلاعب بالأسماء والألفاظ ، واصلا كلامه ” أين كان هذا الرجل حين يسرق ماكي صال الانتخابات الرئاسية ويعطي للناس أرقاما وهمية” كل هذه مجرد فوضى فقط .

وأجاب السيد سونكو في ختام المؤتمر الصحفي عن عدة أسئلة منها مايتعلق حول مراجعة عملية الانتخابية ورأيه في الساحة السياسية

تقرير الصحفي بن الزهراء

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى