إلى الرئيسيةالسياسةالملفات

موريتانيا تعلن إحباطها عملية تهريب عشرات الأطفال السنغاليين

أحبطت السلطات  الأمنية المختصة بمكافحة الهجرة السرية ، عمليتي تهريب 77 طفلا من السنغال إلى موريتانيا في الأسابيع الثلاثة الأخيرة.
وقال المفوض القاسم سيدي محمد مدير المراقبة الترابية، إن السلطات المختصة قامت بعمليتين نهاية الشهر الماضي، و الأخرى الأسبوع الماضي، أسفرت عن إحباط تهريب 77 طفلا.
وأوضح ولد سيدي محمد في مقابلة مع التلفزيون الرسمي “الموريتانية” في وقت سابق، أن العملية الأولى أسفرت عن إحباط عملية تهريب 35 قاصرا، وتوقيف خمسة مهربين الذين تم إحالتهم إلى السجن لإستكمال التحقيق معهم في عاصمة ولاية اترارزه روصو، جنوبي موريتانيا.

وأشار أن المجموعة الثانية تم توقيفها  في التاسع من الشهر الجاري، عندما كانوا يحاولون الدخول من إحدى المعابر بطريقة غير شرعية.

وقال إن هؤلاء القصر تم تسفيرهم إلى السنغال، مؤكدا أن “القصر لابدلهم من إذن مسبق من أوليائهم، إذا كانوا يريدون دخول الأراض الموريتانية”، وفق تعبيره.

وطالب  المفوض السائقين الذين يقلون المسافرين من السنغال إلى موريتانيا، بتوخي الحذر، و أن لا يقبلوا أن يسافر معهم قاصر إلا إذا كان معه أحد من ذويه.

وكانت السلطات الأمنية قد شددت الرقابة على الحدود مع السنغال، في الأسبوعين الماضيين عقب أعمال شغب التي شهدتها نواكشوط، ومدن في الداخل نهاية الشهر الماضي عقب إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق