الثقافةالدين و الترييةالرياضةالسياسةالصفحة الرئيسية

مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ساعد هذا الأسبوع 143 صوماليا، من القارة الإفريقية تقطعت بهم السبل في اليمن، من العودة إلى ديارهم

 

قال المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة جويل ميلمان في تصريح صحفي إن 46 رجلا و41 امرأة و26 فتى و30 فتاة استقلوا قاربا من عدن في 30 سبتمبر الماضي ووصلوا إلى ميناء بربرة في الصومال.

وأضاف ميلمان أن عملية الترحيل أصبحت ممكنة بفضل تمويل من مركز الملك سلمان للإغاثة، مشيراً إلى أن المنظمة تعمل بالشراكة مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، لتسهيل خروج العائدين من اليمن.

وأكد المتحدث باسم الوكالة الأممية المعنية بالهجرة أنه منذ بدء هذا المشروع الممول من قبل مركز الملك سلمان للإغاثة في نوفمبر 2018م، جرى مساعدة 1505 شخصاً، من بينهم 783 رجلا و722 امرأة، من العائدين الصوماليين، لافتاً الانتباه إلى أن هذا المشروع يهدف إلى تسهيل عمليات العودة الآمنة والكريمة من اليمن، والمساهمة في إعادة إدماج مستدامة لأولئك العائدين.

من جهته قال المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بابار بالوش إن عدد اللاجئين في اليمن يبلغ حوالي 250 ألف شخص، موضحاً أن أكثر من 90% منهم كانوا من الصومال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى