السياسةالعمل والمستجدات

مايك بومبيو يبدأ السبت جولة إفريقية يستهلها من السنغال

مايك بومبيو يبدأ السبت جولة إفريقية يستهلها من السنغال.

يبدأ وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو غدا السبت جولة إفريقية، تشمل 3 دول بالقارة، تعتبر الأولى له إلى منطقة إفريقيا جنوب الصحراء، منذ توليه المنصب قبل سنتين.

وتشمل جولة رئيس الدبلوماسية الأمريكية كلا من السنغال وأنغولا وأثيوبيا، ووصف مسؤول أمريكي رفيع تحدث لصحيفة “لوموند” الفرنسية، هذه الدول الثلاث بأنها “تساهم بقوة في استقرار المنطقة، كما أن لديها قادة ديناميكيين”.

وأوضح المسؤول الأمريكي أن “التأثير المتزايد للصين، التي استثمرت في القارة الإفريقية، سيكون موضوعا رئيسيا” على جدول مباحثات بومبيو.

وتأتي جولة بومبيو بعد ختام جولة قام بها وكيل وزارة الشؤون الخارجية الأمريكية المكلف بالشؤون السياسية ديفيد هيل، شملت مالي والسنغال وبوركينافاسو وموريتانيا.

وكان وزير الخارجية الأمريكي السابق ريكس تيليرسون قد قام بجولة إفريقية مارس 2018، شملت 5 دول إفريقية هي اتشاد وأثيوبيا، وجيبوتي، وكينيا، ونيجيريا، وأقيل من منصبه أثناء الزيارة.

جدير بالذكر أن رئيس وزراء كندا ختم جولته الإفريقية في دكار أمس الخميس ، وقد قام خلال إقامته في دكار بالمطالبة عن ترخيص المثلية الجنسية في السنغال كقانون شرعي لاكن الرئيس السنغالي ماكي صال جدد اليوم الأربعاء ، التأكيد على قراره بعدم تشريع المثلية الجنسية، وهو موقف عبر عنه سنة 2013، خلال زيارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، للسنغال.
ويبقى السؤال: ماذا وراء هذه الزيارات المتكررة من قبل رعاة المثلية ومحامي حقوق الإنسان في العالم إلى البلدان النامية مثل السنغال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى