السياسةالعمل والمستجدات

قمة: الإيكواس تستعد لعقد أول قمة لها حضوريا منذ أشهر

قمة: الإيكواس تستعد لعقد أول قمة لها حضوريا منذ أشهر.

تعقد المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “الإيكواس” اليوم الاثنين بالعاصمة النيجرية نيامي أول قمة لها بشكل حضوري منذ أشهر، وذلك بفعل التدابير الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وسيتم خلال القمة 57 العادية للمجموعة، انتقال الرئاسة الدورية من رئيس النيجر محمدو إسوفو، إلى الرئيس الغاني نانا أكوفو أدو.

وتبحث القمة عددا من المواضيع بعضها توافقي من طرف مختلف قادة الدول الأعضاء بالمجموعة، كما هو حال الموقف من الانقلاب العسكري بمالي، الذي أطاح بالرئيس السابق إبراهيم بوبكر كيتا.

وكانت “الإيكواس” قد دعت المجلس العسكري الحاكم بمالي إلى تنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية في غضون 12 شهرا، وتسليم السلطة للمدنيين.

وتثير ملفات أخرى مواقف متباينة لدى قادة “الإيكواس”، كما هو حال الولاية الرئاسية الثالثة لكل من رئيس ساحل العاج الحسن واتارا، والرئيس الغيني ألفا كوندي، والتي يعارضها بقوة الرئيس البيساو غيني عمارو سيسوكو إمبالو، ويعتبرها “انقلابا على الدستور”.

وينتظر أن تبحث القمة ملفات أخرى طابعها اقتصادي، في ظل تضرر اقتصاديات بلدان المنطقة من تداعيات جائحة كوفيد – 19.
وقد هبطت طائرات الخاصة لرؤساء دول غرب إفريقيا في مطار العاصمة النيجرية انيامي الأحد ، فيما استقبل الرئيس النيجري محمدو إسوفو نظراءه العاجي الحسن درامان وتارا والسنغالي ماكي صال والغامبي ٱدم بارو والغيني البيساوي الجنرال ٱمارو امبالو …

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى