السياسةالعمل والمستجدات

إعْلاَنٌ مُهِمٌّ وَبُشْرَى لِلْبَاحِثِينَ الْمُفَكِّرِينَ

إعْلاَنٌ مُهِمٌّ وَبُشْرَى لِلْبَاحِثِينَ الْمُفَكِّرِينَ

حَلقَةُ (مِدَادِي midady)

إنَّ هَذه الحَلقةَ الجَديدةَ الموسُومةَ بـ(مِدَادِي midady) سيُذيعُها الأخُ الباحثُ في الفكرِ المُريديِّ سرين امباكي جُوب خضر الطوبويّ في قناةِ (مفاتح البشر تيفي Mafatihul Bichri Tv)، وستكُون مُنصبَةً فِي الطَّريقة المُريدية والفِكر المُريدي عُموما، حيثُ نتحدَّثُ فِيها عن سِيرةِ وحَياةِ مؤسِّسها الشَّيخ الخديم – رضي الله عنه – وعن أصحابه الكرام، وتارة نسبحُ فِي فلكِ القَصائد الخديمية، وتارة نتطرّق فيها إلى مُعالجةِ بعضِ القضايا المُعاصرة وَفق المنهج الخديميّ.

ومن الجَدير بالذِّكرِ هُنا أنَّنا نقُوم بإدارة هَذه الحَلقةِ المذكُورة فردا، وتارة نستضيف أحد فطاحِل العُلماء البارزينَ فيهَا لتكُونَ مُثمرةً مُفيدةً للنَّاسِ، وهي تأتيكُم مرَّة واحِدة في كلِّ أسبُوعٍ مساء الخميس مباشرة من: 19h 00 إلى 19h 45 وستَستغرقُ خمس وأربعِينَ دقِيقةً (45 د).

وهَذه الحَلقةُ الجَديدةُ مُستَوحَاةٌ مِن بعضِ مَعانِي أبياتِ الشَّيخِ الخديمِ – رضِيَ اللهُ عنهُ – في قصائد مُختَلفةٍ، مثل قَولهِ فِي قصيدةٍ مُطرزةٍ بحروف (المختار):
تَوَالِيفَ سَادَاتِي أُجَدِّدُ نَاصِحًا = لِوَجْهِ الَّذِي أَعْلَى مِدَادِي وَمِرْقَمِي

وقوله في قصيدتهِ (محي صفر الخروج):
رفَعْتُ للهِ مِدَادِي والقِلاَمْ = ذَا خِدْمَةٍ لذِي جَوامِعِ الكَلامْ

بمرقم الأخ الكاتب والباحث سرين امباكي جوب خضر الطوبوي خريج معهد الدروس الإسلامية ومدرس اللغة العربية والعلوم الشرعية في معهد الخليل الإسلامي، ومعهد فتح المنان، ومعهد تفسير امباكّي اندُومبِي

مساء الأربعاء 22 ربيع الآخر 1442ه‍ = 09 ديسامبر 2020م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى