العمل والمستجداتملتقى الشباب

المسلمون في البرازيل يشيدون بجهود “الندوة العالمية” في بلادهم

قدم مكتب الندوة العالمية للشباب الإسلامي في البرازيل، مؤخرًا، إلى الأقلية المسلمة في البرازيل، مجموعةَ مناشط مهمة في الدعوة والتعليم.

وتمثلت في عدد من الدورات الشرعية للطالبات الجامعيات، ومحاضرات أسبوعية خاصة بالنساء، وتقديم المساعدات والأعمال الخيرية والسلال الغذائية الشهرية للمحتاجين في مناطق عدة.

 

وكذلك التواصل مع الأطباء المسلمين، وبعض المستشفيات لتأمين العلاج لبعض المرضى الذين يعانون أمراضًا مزمنة.

 

كما اهتم المكتب بتعليم اللغة العربية للمسلمين الجدد والتواصل مع المقيمين منهم في مناطق بعيدة عبر وسائل التعليم “عن بعد”.

 

وأثنى المستفيدون من هذه المناشط على جهود الندوة العالمية ودورها الحيوي على المستوى التعليمي والتدريبي والإنساني في خدمة الأقلية المسلمة في البرازيل.

 

وعبر مكتب الندوة العالمية عن شكره للمملكة حكومةً وشعبًا على الدعم والعطاء المتواصل الذي أسهم في دعم الندوة العالمية، لتقديم جهودها التنموية والإنسانية في العديد من قارات العالم عبر مكاتبها التي تنتشر في أكثر من 27 دولة، ومن خلال تعاونها مع العديد من المؤسسات الحكومية والمدنية في تقديم البرامج والمشروعات الهادفة التي يحتاجها الشباب والمجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى