السياسةالعمل والمستجدات

إيسيسكو تدعم 10 دول أفريقية في مواجهة آثار «كورونا»

أطلقت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، بالتعاون مع مؤسسة الوليد للإنسانية، مشروعًا لدعم جهود 10 دول في مواجهة ىثار جائحة «كورونا».

وبدأ تطبيق المشروع في كوت ديفوار، حين شرعت الإيسيسكو بالتعاون مع اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة بجمهورية كوت ديفوار، اتفاقية لتنفيذ مراحل «مشروع مواجهة (كوفيد-19) من خلال دعم الابتكار وريادة الأعمال للنساء والشباب» في كوت ديفوار.

وجرى توقيع اتفاقية المشروع أمس الثلاثاء افتراضيًا، من طرف المدير العام للإيسيسكو الدكتور سالم بن محمـد المالك، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة في كوت ديفوار أداما دياوارا.

ويهدف المشروع إلى «تنمية روح ريادة الأعمال لدى الشباب والنساء خاصة في المناطق الريفية والعاملين بالقطاع غير المهيكل من خلال الإنتاج المحلي للمنتجات الصحية ومعدات الحماية».

كما يسعى المشروع إلى «تشجيع الشباب والنساء على الابتكار وريادة الأعمال ونشر ممارسات النظافة الجديدة قصد تعزيز الصحة العامة، بالإضافة إلى تسهيل هيكلة الأنشطة الاقتصادية بهذا البلد».

وجدد المدير العام للإيسيسكو في كلمة له التأكيد على أن جهود المنظمة «متواصلة بهدف دعم دولها الأعضاء في التصدي لجائحة (كوفيد 19)»، وذلك في إطار ما قال إنه «رؤيتها الجديدة المبنية على تعزيز آليات التواصل مع الدول والتعرف على احتياجات وأولويات كل منها»، وفق تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى