السياسةالعمل والمستجدات

كابيتين توري في حوار خاص مع صحيفة “لاتربين” وضح الأسباب التي دفعته إلى إعلان استقالته، إلا أنه لم يقدم لحد الآن رسالة طلب الاستقالة على مكتب قائد الدرك …

كابيتين توري في حوار خاص مع صحيفة “لاتربين” وضح الأسباب التي دفعته إلى إعلان استقالته، إلا أنه لم يقدم لحد الآن رسالة طلب الاستقالة على مكتب قائد الدرك …

وعاد النقيب الذي كان مسؤولاً عن قضية عثمان سونكو – آجي سار لسماع المدلكة ، من بين ما كشف عنه.
– حدثتني آجي سار عن مخاوفها في هذا الأمر ،كما طلب مني سيدي أحمد أن لاأخبر الطرف الآخر …”

-تم الاستهزاء بمبادئي…
قال الكابتن توري ، بعد عامين من الخدمة في قسم الأبحاث ، لقد وجدت أن مبادئي قد انتهكت من قبل الجمهورية .وذلك منذ الدقائق الأولى بعد الملفات المسربة للتحقيق في قضية سونكو-أجي سار، وأنا في الحقيقة قد قمت بصياغة واستماع أكثر من 1500 ملف قضائي خلال العامين، ولم أجد مشكلة أو أي ضغط إلا في قضية #الاغتصاب .
وأضاف قائلا “بما أن الدولة لا تحترم التزاماتها تجاهي ، أعتقد أنني لست ملزمًا باحترام واجباتي، ولذلك قررت الاستقالة مع العلم أنها ستكون صعبا قبولها من طرف التدرج الرتب في الإدارة

– مفاجآت في الاستماع

كما أشار الكابتين إلى التحقيق في قضية سونكو – آجي سار. “أثناء جلسة استماع آجي سار ، قالت لي: يا عمي ، ألا أواجه مشكلة في هذه القضية؟ لا أريد أن يعرف مديرتي تفاصيل ماقلتها هنا . ”

-احتيال العمر والخصم المباشر:

قال الكابتين “سألتها عن بطاقة هويتها ، أخبرتني أنها مزورة وهي فوق 20 عامًا.
وهذه العينات المأخوذة من الفتاة ليست ذات مصداقية. لذا فإن الأمر متروك للسنغاليين لاستخلاص النتائج ” .

#دكارنيوز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى