السياسةالعمل والمستجدات

مؤتمر صحفى للجنة الوطنية لترائي الهلال بجامع دكار الكبير بحضور عدد من الأعضاء ، ورئيس الجمعية الوطنية للأئمة والعلماء ” الإمام الحاج مصطفى غي .

دكار – مؤتمر – الدين :
تم عقد مؤتمر صحفي صباح اليوم الإثنين في المقر الرئيسي للجنة الوطنية لترائي الهلال بجامع دكار الكبير بحضور عدد من الأعضاء ، ورئيس الجمعية الوطنية للأئمة والعلماء ” الإمام الحاج مصطفى غي .

وافتتح رئيس اللجنة الجديد “الإمام عمر جين ” بالتوضيح عن الإشكالات التي نتجت عنها كثرة الإعلانات المتواترة عن بعض الأعضاء التي غادرت اللجنة منذ أكثر من ٢٠ سنة ، ثم يعودون مرة أخرى لإعلان ترشحهم وتؤهلهم بترأس اللجنة الوطنية لترئي الهلال .

وذكر على رأس قائمته فضيلة الدكتور بشرى غي الذي اتهمه بالإنتهازي من ميزانية اللجنة ، وأنه إختفى عنهم لمدة ٢٠ عاما ولا أحد يعرف في هذا الأثناء عن أي شيء كان يتحرك .
وأضاف أن بشرى جيي زاره بعد طول غيابه في مكتبه وبعد وفاة المرشد عيان تيام ليقنعه عن ترأسه للجنة ، وأنه مستعد (أي بشرى ) للتفاوض معه حول كيفية الإدارة لشئونها كاسترضاء له ، وأشار عن التسجيل الذي أرسل له عبر واتسابه قبل وصوله اليه كدليل قاطع ، فرده قائلا : كي تترشح لهذا الأمر لابد أن تحاسب كل التكاليف والأموال التي أنفقتها على حساب اللجنة سابقا في حدود عام ١٩٩٩ ، وقيّم المبلغ بثلاثين مليون فرنك فأكثر ،.

وذكر أيضا تاريخ القمة التي عقدتها اللجنة في نفس العام ولم يذكر إسم الفندق الذي أجريت عليه فعاليات القمة ، إلا انه أعقب أن المبلغ الذي قدمته الحكومة ، وبيت الزكاة الكويتي ، ومِيتْ كمساهمة مالية ضخمة وصلت إلى مايقارب ثلاثين مليون فرنك حُط على حساب اللجنة في يوم الإثنين وتم سحب المبلغ في يوم الثلاثاء التالي ، وطالب منه أن يأتي بتوضيحات عن كيفية إصراف كل هذه الأموال الطائلة، وتأسف فعلة الرجل التي تضرر عليه المرحوم الإمام مودو سله” الخطيب المفوه أنذاك لجامع دكار الكبير السابق لما أرسلت إليه إدارة الفندق بريدا عليه فواتير القمة المنعقدة فيه ولم يتم تخليصها ، قام بجمع ملايين لدفعها ، ثم طالب منهم أن لا يتكرر هذه الفعلة ، ولن يقبل عقد أي شيء باسمه .

وانتقد بشدة عن نزاهة د.بشرى جيي وتعجله بالترأس ، وكأنه كان يترصد لوفاة المرحوم المرشد عيان تيام حسب قوله .!
قوانين اللجنة الوطنية لترائي الهلال:
بعد إنتقاده لكل من سيس جاكين في تيس وبشرى عاد رئيس اللجنة الإمام عمر جين الى الشروط التي تم تعيينه فيها ، وهي:
1- أن رئيس الجمعية الوطنية للأئمة والعلماء الحاج مصطفى غي إعترف بأفضل ترشحه لكونه إماما وعالما ورئيس للجمعية ، وغيره من أكثر الأعضاء الموالية للمرحوم المرشد عيان تيام .
٢ – وأنه كان امين عام للجنة طوال هذه السنوات التي مرت للمرحوم المرشد عيان تيام،، ، وأَعرف بالإجراءات الرسمية ، والملفات الإقليمية و الدول العربية …..
ولمزيد من التفاصيل تابعونا في برنامجنا عبر النت sunu24 يوم الأربعاء القادم مع امام عمر جين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى