السياسةالعمل والمستجدات

وفد حزب الترقية ينهي عملية توزيع هدية الخليفة العام للطريقة المريدية لأسر الضحايا والجرحى بكل شفافية .

تسلم جميع الضحايا خلال أحداث 3-4-5 مارس الماضية مظاريفهم وإليكم التفاصيل :

وعقب المظاهرات التي اندلعت في مارس 2021 ، قدّم الخليفة العام للطريقة المريدية سرين محمد المنتقى امباكي ، بعد دعوته للتهدئة ، 50 مليون فرنك سيفا مخصصة لعائلات الضحايا والجرحى.
هذا هو مفتاح التوزيع لتبرع الخليفة العام الذي قدمه وفد حزب – الترقية” .
ووفقًا لصحيفة source -A ، تم منح مليوني فرنك سيفا لكل أسرة من الشباب الذين لقوا حتفهم في جبهات المظاهرات .
وحصل كل مصاب بجروح خطيرة على مبلغ واحد (1) مليون فرنك سيفا، وتم إعطاء مبلغ 500000 فرنك سيفا لكل شخص مصاب بجروح طفيفة و 200000 فرنك سيفا لكل شخص مصاب بجروح خفيفة.

وتجدر الإشارة، إلى أن تدخل الخليفة العام للطريقة المريدية بالوساطة بين الأطراف المعنية أعادت البلاد هدوءها واستقرارها بعدما شهدت تصعيدا كبيرا عقب اعتقال المعارض عثمان سونكو أثناء ذهابه إلى المحكمة لاستجواب دعوة قاضي التحقيق في الغرفة الثامنة بخصوص قضية الاغتصاب.
#دكارنيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى