السياسةالعمل والمستجدات

الحزن والأسى يخيمان على العالم بوفاة الطفل المغربي ريان

خيم الأسى والحزن الشديدان على مواقع التواصل الاجتماعي بعد إعلان الديوان الملكي المغربي وفاة الطفل ريان؛ الذي وافته المنية بعد سقوطه في البئر، وذلك بعد أن علّق مئات الآلاف من المشاهدين آمالهم بأن يكون الطفل مازال على قيد الحياة.

ونعى الديوان الملكي المغربي الطفل ريان؛ للشعب المغربي، وقدّم الملك محمد السادس؛ خالص العزاء لأسرة ريان؛ خلال اتصال هاتفي.

 

وأعرب رئيس الحكومة المغربية عزيز أخنوش؛ عن شعوره بالأسى والحزن لخبر وفاة الطفل ريان؛ بعد أيامٍ من المعاناة، والأمل في الوصول إليه حياً.

 

وكتب عزيز أخنوش؛ على حسابه على “فيسبوك”: “بهذه المناسبة الحزينة، أتقدم، باسمي ونيابة عن جميع أعضاء الحكومة، بأحر التعازي وأصدق المواساة إلى والدَي الطفل ريان”.

 

كما قدّم نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد؛ خالص تعازيه ومواساته إلى أسرة الطفل المغربي ريان.

 

في مصر، نعى الأزهر الشريف، الطفل المغربي ريان؛ حيث تقدّم الدكتور أحمد الطيب؛ شيخ الأزهر الشريف، بخالص العزاء والمواساة لوالدَي “ريان”، ولملك وحكومة وشعب المملكة المغربية الشقيقة، داعياً المولى -عزّ وجلّ- أن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، “إنا لله وإنا إليه راجعون”.

في فرنسا، أعرب الرئيس إيمانويل ماكرون؛ عن حزنه الشديد على وفاة الطفل المغربي ريان داخل البئر.

 

وقال ماكرون، عبر حسابه الرسمي في فيسبوك: “هذا المساء، أود أن أقول لأسرة الطفل ريان والشعب المغربي إننا نشارك حزنهم”.

 

وتصدّر وسم الطفل ريان مواقع التواصل الاجتماعي في أرجاء الدول العربية وأنحاء كثيرة من دول العالم كافة.

 

كما قدّم عديدٌ من النجوم والمشاهير في عالم الفن وكرة القدم تعازيهم الحارة بالوفاة المفجعة للطفل ريان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock