السياسةالعمل والمستجدات

الرئيس السنغالي يجري اتصالاً هاتفياً مع العقيد آسيمي غويتا

الرئيس السنغالي يجري اتصالاً هاتفياً مع العقيد آسيمي غويتا

أجرى الرئيس السنغالي السيد ماكي سال اتصالاً هاتفياً، اليوم الخميس ، مع رئيس المرحلة الانتقالية العقيد آسيمي غويتا
عشية زيارة وسيط المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا إلى باماكو.

جرى خلال الاتصال استعراض العلاقات الثنائية والتوصل إلى موعد وإطار زمني توافقيين للانتخابات العامة، من أجل إنهاء العملية الانتقالية السياسية الجارية في البلاد منذ الانقلاب العسكري المنفذ يوم 18 أغسطس 2020 ضد الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا، الذي توفي في وقت لاحق.

وجاء في تغريدة الرئيس السنغالي على تويتر “تحدثت اليوم مع العقيد أسيمي غويتا ، رئيس المرحلة الانتقالية في مالي إنني أؤيد استئناف الحوار من أجل حل تفاوضي للأزمة في مالي”.

يشار إلى أن مالي، التي ما تزال خاضعة لعقوبات “إكواس”، دخلت في مفاوضات مع شركائها، خاصة مع هذا التكتل الإقليمي والاتحاد الإفريقي، سعيا لإيجاد تسوية نهائية للأزمة التي تمر بها البلاد.

وجاءت القبضة الحديدية بين السلطات المالية وقادة “إكواس” إثر اقتراح السلطات الانتقالية جدولا زمنيا من خمس سنوات في آفاق تنظيم الانتخابات، على ضوء توصيات الجلسات الوطنية لإعادة تأسيس الدولة المنعقدة من 27 إلى 30 ديسمبر 2021 في العاصمة المالية، والتي حددت جدولا زمنيا تتراوح مدته من ستة أشهر إلى خمس سنوات.

لكن السلطات المالية، التي كانت قد رأت أن انعدام الأمن في البلاد يجعل من المستحيل تنظيم انتخابات في موعد 27 فبراير الماضي المحدد مبدئيا، اقترحت مرة أخرى جدولا زمنيا من أربع سنوات على “إكواس” التي رفضته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock