الثقافةالسياسةالعمل والمستجدات

قطر والسنغال.. علاقات وطيدة وأهداف مشتركة

 سفير السنغال لدى دولة قطر

التقارب وتوطيد العلاقات الأخوية بين السنغال وقطر واضح لدى المتابع منذ 1975م برغبة قيادتي البلدين وشعبيهما الصديقين وقام بتعزيزها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر وفخامة الرئيس ماكي صال رئيس جمهورية السنغال من خلال التعاون في الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين كالنقل الجوي والمشاريع الأخرى المتبادلة التي تجسدت في الزيارة التاريخية لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني لجمهورية السنغال في ديسمبر 2017م، ومن المتوقع انعقاد اللجنة العليا المشتركة بين البلدين في دكار- السنغال خلال العام الجاري.
وجاءت مناسبة عيد الاستقلال الثانية والستين لجمهورية السنغال هذا العام متزامنة مع مطلع شهر رمضان المبارك الذي يحتفي به عموم المسلمين فضلا عن تأهل السنغال لبطولة كأس العالم قطر 2022م التي تستضيفها دولة قطر الصديقة وكون السنغال مع دولة قطر في نفس المجموعة التي لا شك أنها ستكون حفلا رياضيا رائعا لإمتاع متابعي الكرة المستديرة وإبراز الجانب الثقافي والسياحي للسنغال خلال فعاليات منافسة كأس العالم قطر 2022، ونشيد بالاستعدادات القطرية المميزة لهذا الحدث العالمي من بنية تحتية رائعة ورائدة على مستوى العالم.
وكما هو معلوم فإن دولة قطر تتمتع بعلاقات طيبة مع المجتمع الدولي وتفتح ذراعيها لاحتضان أي علاقة أو تعاون يهدف إلى تحقيق الأمن والسلم الدوليين ونبذ الإرهاب من خلال تقريب الفرقاء في أفغانستان ودارفور وتشاد وغيرها التي لا شك أن ذلك في صميم اهتمامات فخامة الرئيس ماكي صال بصفته الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي حيث استضاف السنغال في ديسمبر الماضي المؤتمر العالمي للأمن والسلم الدوليين والسعي للقضاء على الإرهاب المستشري في الساحل الإفريقي خصوصا وفي إفريقيا عموما. وتم عقد الندوة العالمية للمياه التي تعتبر صمام الأمان لاستقرار الدول، وخرج هذان المؤتمران بتوصيات هادفة تخدم المجتمع الدولي وإفريقيا خصوصا.
هناك جالية سنغالية مقيمة في دولة قطر من الموظفين في قطاعات مختلفة ولاعبين وطلبة وعددهم 247 فردا ونأمل أن يزيد العدد قريبا للاستفادة من الكوادر السنغالية في شتى المجالات.
وأخيرا نطمح لزيادة تعميق التعاون بين البلدين من خلال تطبيق الاتفاقيات المبرمة بين البلدين والتبادل التجاري من خلال القطاع الخاص القطري والسنغالي نحو الأفضل وبما يرضي طموحات القيادتين الصديقتين.

  سفير السنغال لدى دولة قطر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock