السياسةالعمل والمستجدات

قيادي من حماس ينهي زيارة لغامبيا.

قيادي من حماس  ينهي زيارة لغامبيا.
قام ممثل حركة حماس في موريتانيا الدكتور محمد صبحي أبو صقر بزيارة لجمهورية غامبيا التقى خلالها جهات حكومية وبرلمانية وأهلية في بانجول أجمعت كلها على دعم المقاومة وعلى إدانة ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من حرب إبادة وسط عجز العالم عن مواجهة الكيااان الصهيوني المارق على كل القيم.
الدكتور محمد صقر الذي نقل للجهات الغامبية الحكومية والبرلمانية والأهلية تحيات المقاومة ، وتقديرها لمواقف غامبيا الرسمية والشعبية المناصرة دائما للحق الفلسطيني ، ولكل القضايا الإسلامية والإنسانية العادلة مذكرا على وجه الخصوص بموقف بانجول المناصر لشعب الروهينغا المسلم أمام القضاء الدولي تمنى أن يتعزز هذا المنحى بمؤازرة جنوب إفريقيا في موقفها المعبر عن الوجدان الإفريقي والضمير الانساني أمام محكمة العدل الدولية، مسجلا أن التاريخ كتب أنه في الوقت الذي خذل فيه القريبون جغرافيا من فلسطين القضية فقد قيض الله لها من هم قريبون باعتبارات الوجدان والدين وقيم العدل مناصرين ومؤازرين.
وأشاد محمد صقر بصفة خاصة بالمواقف الافريقية قائلا إن إفريقيا التي عانت الظلم والتمييز والاحتلال والعنصرية أحست أكثر من غيرها بمعاناة الشعب الفلسطيني فمن ذاق مرارة الظلم ينتفض دائما لنصرة المظلومين يضيف القيادي الفلسطيني.
وتعرف غامبيا فعاليات وخطب جمعة تعكس حالة دعم كبير للقضية الفلسطينية في مختلف الأوساط الغامبية.
وقد عبرت مختلف الجهات المزورة عن استعداد لتفعيل أشكال الدعم للقضية مع دخول حرب الابادة شهرها التاسع، حيث وعد برلمانيون وأكاديميون بتبني مبادرات لتعزيز التنسيق على مستوى الغرب الإفريقي لدفع الحكومات والشعوب لتحمل مسؤولياتها في الدفاع عن شعب فلسطين وعن قبلة المسلمين الأولى ومسرى الحبيب المصطفى عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock